“أحمد عبدالمغيث”: الأزهر أعطى المرأة مساحة كبيرة في الإشتراك في العمل الدعوي والإداري والعلمي

كتب: محمد الزهيري

ألقى أحمد عبد المغيث حمزة، الباحث في العلوم الإسلامية عضو المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، محاضرة لمجموعة من طلاب وطالبات جامعتي جورج واشنطن والجامعة الأمريكية حول الأزهر الشريف كأحد المؤسسات الفاعلة في البنية التشريعية والقانونية بمصر .

شهدت المحاضرة مجموعة من الأسئلة من المشتركين في البرنامج التدريبي علي ما يقوم به الأزهر وهيئاته من مبادرات وأنشطة داخليا وخارجيا، حيث أوضح ‘حمزة” الجهود المبذولة من خلال الأزهر لمواجهة الأفكار المتطرفة والإرهابية، وذلك من خلال انشاء مرصد الأزهر العالمي للرصد والفتوي الإليكترونية، فضلا عن دور المنطمة العالمية لخريجي الأزهر في تدريب وتأهيل أئمة العديد من الدول، وكذلك ترسيخ المذهب الوسطي في ربوع مصر، والعمل علي التقريب بين وجهات النظر المختلفة .

وفي اجابة عن سؤال عن دور المرأة في الأزهر الشريف، بين “حمزة” أن الأزهر تحت قيادة الإمام الأكبر أعطي المرأة مساحة كبيرة في الإشتراك في العمل الدعوي والإداري والعلمي في مجمع البحوث الإسلامية بإستحداث منصب أمين عام مساعد لشئون الواعظات .

من جانبه، شكر البرفيسور ناثان براون، الأستاذ بجامعة جورج واشنطن، التعاون في لقاء المتدربين واجابة استفسارتهم بخصوص الأزهر بصفة عامة معربا عن اعجابه بالزيارة التي سبقت المحاضرة والتعرف علي انشطة الأزهر المختلفة .

تناولت المحاضرة عدة موضوعات عن دور الأزهر الشريف والتعريف بهيئاته المتعددة، ومدى التداخل بينه وبين الجهات القانونية والتشريعية في مصر وعلاقته بالمؤسسات الدينية .

عن محمد الزهيري

الصحفي الأستاذ محمد الزهيري محرر صحفي بالملف الديني ورئيس قسم الأزهر الشريف بصوت الدعاة ورئيس القسم الديني بجريدة وموقع الديار ومصحح لغوي بإحدي الصحف المحلية. للتواصل مع الكاتب: Mzohary20@yahoo.coom

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.