أخبار عاجلة

الدكتور غانم السعيد ..يكتب: شتان بين هنا ..وهناك

حينما نظرت من شرفة شقتي لأنظر في مصدر الصخب والضجيج الذي يقلق علي خلوتي التي أعيشها في قراءة بعض الكتب منتهزا فرصة حظر التجول ، والحجر الاختياري .

تبين لي أن شباب المنطقة، ومناطق أخرى قد تنادوا ليتجمعوا في تلك الحديقة الواسعة لإقامة مباريات في كرة القدم على امتداد مساحتها ، رأيتهم يلعبون غير عابئين بقرارت حظر التجول ، وغير ملتزمين بأبسط قواعد الوقاية من هذا الفيروس القاتل ، والمشكلة الأهم أن الناس يرونهم ويسمعون صخبهم وضجيجهم وقد يمرون من عليهم وكأن الأمر لا يعنيهم في شيء .

في ظل هذه الظروف السلبية التي بعيشها هؤلاء الشباب رأيت على صفحات التواصل الاجتماعي شباب قريتي (نظارة مهيب) بمحافظة كفر الشيخ، وقد أخذوا بذمام المبادرة حيث تجمعوا فيما بينهم في التزام يراعي التعليمات المطلوبة حيث المسافات الصحية المقررة ، مع ارتدائهم الكمامات الواقية ويقومون بتعقيم شوارع وبيوت ومدارس القرية بهمة وحماس ، وبتعاون متكامل مع الأهالي الذين ساعدوهم بالمعدات ومواد التعقيم .

يقومون بوعي كامل بمسؤوليتهم تجاه وطنهم ، على الرغم من أن القرية ينقصها كثير من ضرورات الحياة التي تتوفر لأبناء المدينة الذين لم يشعروا بمسؤولياتهم تجاه وطنهم في هذه المحنة التي يمر بها .
مما يجعلنا دائما نتأمل عن غياب الوعي هنا ، ووجوده هناك ؟؟

الدكتور غانم السعيد، عميد إعلام الأزهر

عن محمد الزهيري

الصحفي الأستاذ محمد الزهيري محرر صحفي بالملف الديني ورئيس قسم الأزهر الشريف بصوت الدعاة ورئيس القسم الديني بجريدة وموقع الديار ومصحح لغوي بإحدي الصحف المحلية. للتواصل مع الكاتب: Mzohary20@yahoo.coom

شاهد أيضاً

درء الحدود بالشبهات لوزير الأوقاف

عَنْ عُرْوَةَ (رضي الله عنه) ، عَنْ أم المؤمنين السيدة عَائِشَةَ (رضي الله عنها) قَالَتْ …

لماذا مصر عصية على الهزائم النفسية ؟ لوزير الأوقاف

أخطر ما يواجه أي مجتمع من المجتمعات هو أن يُهزم هزيمة نفسية داخلية , وقد …

مخاطر أدلجة الفقهاء والمفتين لوزير الأوقاف

مخاطر أدلجة الفقهاء والمفتين د / محمد مختار جمعة وزير الأوقاف تعمل الجماعات المتطرفة على …

خطبة الجمعة القادمة

خطورة حب الذات في وقت الأزمات ، للشيخ كمال المهدي

(( خطورة حب الذات في وقت الأزمات )) الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على …

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.